الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وفاء للوعد البردة 2

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو حلب
المشرف العام
المشرف العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 133
العمر : 29
الهوايات : كرة القدم ( اي رياضة ) القراءة الطبخ
المزاج :
تاريخ التسجيل : 12/07/2008

مُساهمةموضوع: وفاء للوعد البردة 2   الإثنين يوليو 21, 2008 5:00 am

انا وعدت المنتدى بقصيدة البردة كاملة وهاد الجزء الثاني منها
ملخص هاد القسم بيحكي عن التحذير عن هوى النفس

مولاي صلــــي وسلــــم دائمـــاً أبــــدا .... علـى حبيبــــك خيــر الخلق كلهـم

فإن أمارتي بالسوءِ ما أتعظــــــــــــــت …. من جهلها بنذير الشيب والهــــرم

ولا أعدت من الفعل الجميل قــــــــــرى …. ضيف ألم برأسي غير محتشــــــم

لو كنت أعلم أني ما أوقــــــــــــــــــــره …. كتمت سراً بدا لي منه بالكتــــــــمِ

من لي برِّ جماحٍ من غوايتهـــــــــــــــا …. كما يردُّ جماح الخيلِ باللُّجـــــــــُم

فلا ترم بالمعاصي كسر شهوتهــــــــــا …. إن الطعام يقوي شهوة النَّهـــــــــم

والنفس كالطفل إن تهملهُ شبَّ علــــى …. حب الرضاعِ وإن تفطمهُ ينفطــــم

فاصرف هواها وحاذر أن توليــــــــــه …. إن الهوى ما تولى يصم أو يصـــــم

وراعها وهي في الأعمالِ ســــــــائمةٌ …. وإن هي استحلت المرعى فلا تسم

كم حسنت لذةً للمرءِ قاتلــــــــــــــــــة …. من حيث لم يدرِ أن السم فى الدسم

واخش الدسائس من جوعٍ ومن شبع …. فرب مخمصةٍ شر من التخـــــــــــم

واستفرغ الدمع من عين قد امتـــلأت …. من المحارم والزم حمية النـــــــدمِ

وخالف النفس والشيطان واعصهمــا …. وإن هما محضاك النصح فاتَّهِـــــم

ولا تطع منهما خصماً ولا حكمـــــــــاً ….فأنت تعرف كيد الخصم والحكـــــم

أستغفر الله من قولٍ بلا عمـــــــــــــلٍ …. لقد نسبتُ به نسلاً لذي عُقــــــــــُم

أمْرتُك الخير لكن ما ائتمرت بــــــــــه …. وما اســـــتقمت فما قولى لك استقمِ

ولا تزودت قبل الموت نافلــــــــــــــةً …. ولم أصل سوى فرض ولم اصـــــم


وان شاء الله الكمالة قادمة في الاجزاء المستقبلية

سلامي واحترامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
وفاء للوعد البردة 2
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
***(منتدى جيل التحدي)*** :: ســـــــاحة المنوعـــــات :: الأدب و أخبـــاره ...-
انتقل الى: